اليابان تباشر تصريف المياه المعالجة من محطة فوكوشيما النووية والصين تندد بعمل “أناني”

شارك هذه المقالة مع أصدقائك!



باشرت اليابان الخميس تصريف المياه المعالجة من محطة فوكوشيما-دايشي النووية الخميس على ما أظهر مقطع مصور بثته الشركة المشغلة “تيبكو”. فيما نددت الصين الخميس ببدء تصريف مياه المحطة النووية في المحيط الهادئ واصفة الخطوة بأنها عمل “أناني وغير مسؤول”.

نشرت في:

2 دقائق

شرعت اليابان تصريف المياه المعالجة من محطة فوكوشيما-دايشي النووية الخميس، في خطوة نددت بها بكين.

وقد تم تشغيل مضخات وفتح الصمامات لنقل المياه إلى المحيط. وهذه المياه المعالجة والمخففة جردت من غالبية المواد المشعة باستثناء التريتيوم التي لا تشكل خطرا إلا إذا وجدت بكميات كبيرة ومركزة. والتريتيوم هو أحد النظائر المشعة للهيدروجين ويحتوي على بروتون واحد ونيوترونين، ما يجعل نواته غير مستقرة ومصدرة للإشعاع.

“قرار أناني وغير مسؤول”

من جهتها، نددت الصين الخميس ببدء تصريف مياه محطة فوكوشيما النووية المعالجة في المحيط الهادئ واصفة الخطوة بأنها عمل “أناني وغير مسؤول”.

وقالت وزارة الخارجية الصينية إن بكين أبدت مرة أخرى معارضتها الشديدة لقرار اليابان البدء في تصريف المياه المعالجة المشعة من محطة فوكوشيما النووية في المحيط الهادي.

وذكرت الصين أن التخلص من المياه الملوثة يعد قضية رئيسية تتعلق بالسلامة النووية ولها آثار عابرة للحدود وأن المسألة ليست بأي حال من الأحوال تخص اليابان وحدها، وفقا لبيان.

وقالت الصين إنها ستتخذ الإجراءات اللازمة لحماية البيئة البحرية وسلامة الغذاء والصحة العامة.

كما استدعى نائب وزير الخارجية الصيني سفير اليابان لدى بكين للاحتجاج ضد هذه الخطوة.

وأشارت الخارجية الصينية إلى أن اليابان لم تثبت الدقة الحقيقية للبيانات المتعلقة بالمياه الملوثة أو اكتمال وفعالية برنامج المراقبة.

 

فرانس24/ أ ف ب/ رويترز



‫0 تعليق

اترك تعليقاً