خمسة مصابين في حادث دهس بالقدس بعد مقتل فلسطيني برصاص إسرائيلي بأريحا

شارك هذه المقالة مع أصدقائك!



نشرت في:

أصيب خمسة أشخاص على الأقل الإثنين بعد أن صدمتهم سيارة وسط القدس وقتل المارة سائقها، فيما وصف رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو الأمر بأنه “اعتداء إرهابي”. ووقع الحادث بعد ساعات من مقتل شاب فلسطيني برصاص الجيش الإسرائيلي في أريحا بالضفة الغربية.

أعلنت الشرطة الإسرائيلية الإثنين مقتل فلسطيني نفذ عملية دهس بسيارته في أحد شوارع القدس بعد أن أصاب خمسة بجراح.

وقالت خدمات الإسعاف الإسرائيلية في بيان إن عددا من المشاة أصيبوا من بينهم مسن يبلغ 70 عاما في “حالة خطرة” بالإضافة إلى سيدة عمرها 30 عاما وثلاثة رجال آخرين.

من جانبها، أعلنت الشرطة الإسرائيلية أنها قامت “بتحييد مشتبه به” في المكان مشيرة إلى استدعاء “عدد كبير من رجال الشرطة” لتعزيزات أمنية. ولم تتحدث الشرطة عن “اعتداء”.

وقالت الشرطة إن المهاجم (ثلاثون عاما) ينحدر من حي بيت صفافا في القدس الشرقية المحتلة.

وأضافت في بيان أن “مدنيا كان قرب المكان وشهد ما حصل، أطلق النار وقام بتحييد الإرهابي” الذي قتل.

وتستعد إسرائيل لأن تحيي اعتبارا من مساء الثلاثاء الذكرى الـ75 لقيامها.

مقتل شاب فلسطيني بأريحا

من جهته، قال رئيس الوزراء الإسرائيلي في بيان “قبل عدة دقائق، في مكان ليس بعيدا من هنا، وقعت محاولة أخرى لقتل مواطنين إسرائيليين” واصفا ما حدث بأنه “اعتداء إرهابي”.

ويأتي هذا بعد ساعات من مقتل شاب فلسطيني برصاص الجيش الإسرائيلي في أريحا بالضفة الغربية المحتلة، بينما قال الجيش الإسرائيلي إن قواته قامت بعملية “لمكافحة الإرهاب”.

ومنذ بداية كانون الثاني/يناير، أودى التصعيد بما لا يقل عن 97 فلسطينيا و19 إسرائيليا وامرأة أوكرانية ومواطن إيطالي، بحسب حصيلة أعدتها وكالة الأنباء الفرنسية استنادا إلى مصادر رسمية إسرائيلية وفلسطينية.

وتشمل هذه الأرقام مقاتلين ومدنيين من بينهم قصّر في الجانب الفلسطيني، وبالجانب الإسرائيلي غالبية القتلى هم مدنيون بينهم قصّر وثلاثة أفراد من عرب إسرائيل.

فرانس24/ ا ف ب



‫0 تعليق

اترك تعليقاً