هو التمثيل كدا براحة عليا يا زعيم أنا كد بنتك.. م زق فستانها من شدة جمالها والمخرج يأمر بمواصلة التصوير رغم ما حدث في اقوى مشهد تم تسريبه في فمني فيلم عصافير النيل بطولة سهير رمزي وإلهام شاهين مع عادل امام.. شاهد

شارك هذه المقالة مع أصدقائك!

موهبة درية الغنائية ظهرت مع ظهور كل من محمد فوزى، وكارم محمود فى عام 1941 ونجحت درية أحمد خلال مشوارها الفنى فى تقديم العديد من الأعمال الغنائية،

وكان من بينها دقى يا مزيكا التى جاءت ضمن أحداث فيلم حسن وماريكا عام 1959، ونظرا لأن الأغنية كانت تتطلب لروح من المرح والبهجة فقام بتلحينها سيد مكاوى، لتكون هذه الأغنية هى التعاون الوحيد بين الثنائى، وكانت من كلمات فتحى قورة.

وكشفت الفنانة سهير رمزى في أحد اللقاءات التليفزيونية، أنه بمجرد دخولها مجال التمثيل قررت والدتها درية أحمد الاعتزال للتفرغ لابنتها ومتابعتها في كل مكان حتى تكون رقيبة

عليها خوفا من مجال التمثيل، وظلت الصديقة والأخت لها، وعندما قررت سهير رمزى الاعتزال وتخيلت أن والدتها ستحزن بعد أن أصبحت نجمة كبيرة، ولكنها كانت سعيدة جدًا بهذا القرار، حتى إنها قامت بتوزيع شربات احتفالا باعتزالى التمثيل.

شارك هذه المقالة مع أصدقائك!

كاتب محترف عملت في الكثير من المواقع العربيه والعالميه احب الرياضه وكرة القدم والكتابة ، واعمل في موقع اونلي ليبانون

‫0 تعليق

اترك تعليقاً