قضاة يتظاهرون للتنديد “بوضع اليد” على السلطة القضائية في البلاد

شارك هذه المقالة مع أصدقائك!

قضاة يتظاهرون للتنديد “بوضع اليد” على السلطة القضائية في البلاد شكرا لمتابعتكم خبر جديد عن

خرج العشرات من القضاة الذين أقالهم الرئيس التونسي قيس سعيّد الخميس للتنديد “بوضع اليد” على السلطة القضائية وسياسة التوظيف. فيما قام قيس سعيّد في العام 2022، بحل المجلس الأعلى للقضاء واستبدله بمجلس مؤقت عين أعضاءه، قبل أن يعزز بمرسوم إشرافه على النظام القضائي من خلال إتاحة عزل القضاة.

نشرت في:

شارك عشرات القضاةبتونس في مظاهرة دعت إليها “جمعية القضاة التونسيين”. وإلى جانب القضاة عرفت المظاهرة مشاركة المحامين أيضا بزيهم الأسود فضلا عن ممثلين لمنظمات المجتمع المدني، أمام المحكمة بالعاصمة في ظل انتشار رجال شرطة بزي مدني.

هذا، وردد المتظاهرون شعارات مثل “الشعب يريد قضاة ولا عبيد” و”القضاء سلطة وليس وظيفة” و”حريات، لا قضاء التعليمات“.

ومن جهته، قال المتحدث باسم لجنة الدفاع عن القضاة المحامي العياشي الهمامي إنه “بالرغم من القرار النهائي، إلا أن الرئيس ووزيرة العدل يرفضان تطبيق القانون ما يمثل جريمة يعاقب عليها القانون“.

ووفق العياشي، الذي كان معارضا شرسا لنظام الرئيس الراحل المخلوع زين العابدين بن علي، تم تقديم 37 شكوى منذ كانون الثاني/يناير الماضي ضد وزيرة العدل ليلى جفال بتهمة “انتهاك القانون” في هذه القضية.

وأضاف: “لقد أصبح القضاء تحت التعليمات والرئيس يرهب عن طريق تصريحاته التي يعبر فيها عن مواقفه حول مسائل سياسية وقضائية“.

وبدوره أكد القاضي المعزول حمادي الرحماني “عوقبنا من قبل السلطة لأننا رفضنا الأوامر لتوقيف شخصيات سياسية.”

وخاطب الهمامي الرئيس سعيّد قائلا “لو دامت لغيرك لما آلت إليك“.

ويذكر أن الرئيس التونسي، قام بإقالة 57 قاضيا بموجب مرسوم رئاسي، متهما إياهم بالفساد وعرقلة العديد من التحقيقاتوبعد شهرين أوقف القضاء قرار إقالة 49 قاضيا وقرّر استئناف عملهم.

ويذكر أن الرئيس التونسي قيس سعيّد، الذي يحتكر جميع السلطات في البلاد، قام في 1 حزيران/يونيو 2022 بإقالة 57 قاضيا بموجب مرسوم رئاسي، متهما إياهم بالفساد وعرقلة العديد من التحقيقاتوبعد شهرين أوقف القضاء قرار إقالة 49 منهم وقرّر استئناف عملهم.

كما عكف على حل المجلس الأعلى للقضاء واستبدله بمجلس مؤقت عين أعضاءه، قبل أن يعزز بمرسوم إشرافه على النظام القضائي من خلال إتاحة عزل القضاة.

هذا، وينص الدستور الجديد، على أن الرئيس يقوم بتعيين القضاة بناء على اقتراح من المجلس الأعلى للقضاء، الذي كانت له هذه الصلاحية.

فرانس24/أ ف ب

كاتب محترف عملت في الكثير من المواقع العربيه والعالميه احب الرياضه وكرة القدم والكتابة ، واعمل في موقع اونلي ليبانون

‫0 تعليق

اترك تعليقاً