كرة القدم الإلكترونية… «الأخضر» بطلاً لغرب آسيا

شارك هذه المقالة مع أصدقائك!

كرة القدم الإلكترونية… «الأخضر» بطلاً لغرب آسيا شكرا لمتابعتكم خبر جديد عن

على غرار الدوريات الكبرى… «السعودي» يستهدف الـ20 بحلول 2027

كشفت مصادر خاصة لـ«الشرق الأوسط» عن خطة طويلة المدى لتطوير الدوري السعودي للمحترفين، أبرزها زيادة عدد الفرق المشاركة إلى عشرين نادياً على غرار الأرقام في كُبرى الدوريات حول العالم.

وبحسب المصادر ذاتها، فإن قرار الزيادة سيتم بحلول عام 2026 أو 2027 كحد أقصى، إذ يقف قرار الزيادة على جاهزية الملاعب تحت الإنشاء حالياً في الرياض والدمام، بالإضافة إلى تطوير الاستادات المتواجدة داخل مقرات الأندية حالياً.

ويدخل الدوري السعودي مرحلة جديدة في الموسم الجديد إذ تم رفع عدد الأندية إلى 18 فريقاً للمرة الأولى في تاريخه، حيث أقر اتحاد القدم قبل بدء الموسم الأخير الزيادة وذلك بهبوط فريقين وصعود أربعة فرق من دوري الدرجة الأولى.

وبالنظر إلى معظم الدوريات المتقدمة في التصنيف حول العالم، نجد أن عدد الفرق المشاركة في الدوريات الأفضل حول العالم يبلغ عشرين فريقاً «الإنجليزي والإسباني والإيطالي والفرنسي» مقابل 18 فريقاً للدوري الألماني، وكذلك دوريات البرتغال وهولندا وبلجيكا.

وفي السياق ذاته، الخاص بالمسابقات الكروية، كشفت مصادر خاصة لـ«الشرق الأوسط» عن اجتماع مُرتقب يوم الاثنين لمناقشة روزنامة الموسم الكروي الجديد الذي سينطلق يوم 11 أغسطس (آب) المقبل، حيث سيتم خلال الاجتماع الحديث عن جدول الدوري السعودي للمحترفين، الذي يعدّ أبرز المسابقات الكروية وأطولها.

وسيضم الاجتماع الخاص بروزنامة الموسم الجديد كلاً من لجنة المسابقات في الاتحاد السعودي لكرة القدم، ولجنة المسابقات في رابطة الدوري السعودي للمحترفين، ووكيل المنشآت في وزارة الرياضة.

وسيشهد الموسم المقبل الكثير من الفعاليات الرياضية المرتقبة منها التي تستضيفها السعودية، ومنها الخاصة بالمنتخب السعودي الأول كتصفيات كأس العالم وبطولة أمم آسيا التي ستقام في الدوحة.

وستقدم وكالة شؤون المنشآت في وزارة الرياضة تقاريرها حيال جاهزية المنشآت والملاعب للموسم الكروي الجديد، ليتم وضع جدول الدوري والتنسيق لاستضافة مدن لعدة مباريات في يوم واحد.

وستشارك أربعة فرق من العاصمة الرياض، يتقدمها النصر والهلال والشباب، بالإضافة إلى نادي الرياض الصاعد حديثاً للدوري السعودي للمحترفين وسط إخضاع منشأة ملعب الأمير فيصل بن فهد لعملية ترميم لن يكون معها حاضراً في استضافات المباريات خلال الموسم الجديد.

قرار زيادة عدد الأندية مرتبط بجاهزية الملاعب في المملكة (الشرق الأوسط)

وسيخوض النصر مبارياته على ملعب «الأول بارك» في جامعة الملك سعود، فيما ستكون مباريات فريق الهلال على ملعب الملك فهد الدولي، وسيخوض الشباب مبارياته على ملعبه الجديد بمقر النادي وكذلك سيخوض الرياض مبارياته على ملعب الأمير تركي بن عبد العزيز بمقر النادي، فيما سيتم نقل المباريات الجماهيرية إلى ملعب الملك فهد الدولي.

وتشهد المنشآت الرياضية في السعودية عمليات تطوير شاملة، وذلك تأهباً لاستضافة بطولة كأس آسيا 2027 للمرة الأولى في تاريخ السعودية، حيث سيغيب ملعب الأمير فيصل بن فهد وملعب الأمير محمد بن فهد بالدمام، بالإضافة إلى عمليات تطوير ستشمل أيضاً ملعب الملك فهد الدولي وكذلك ملعب الأول بارك إلا أنها لن تكون في الموسم المقبل.

وسيستمر ملعب الملك فهد الدولي بالعاصمة الرياض في استضافة المباريات في الموسم المقبل، وقد يمتد للموسم الذي يليه، حيث تستضيف السعودية كأس العالم للأندية في ديسمبر (كانون الأول) المقبل للمرة الأولى في تاريخها، وسيكون درة الملاعب أحد الأماكن التي تستضيف المباريات.

وستبدأ الأندية السعودية استضافة مبارياتها على الملاعب الخاصة فيها، كما بدأ الحال لفريقي ضمك ثم التعاون في الموسم الماضي، على أن ينضم لهما كل من الشباب والاتفاق والفتح، حيث ستكون المنشآت الخاصة بهم جاهزة مطلع الموسم المقبل.

وسيشهد الموسم الكروي الجديد ضغط في الروزنامة على صعيد مشاركات الأندية أو حتى المنتخب السعودي الذي تنتظره تصفيات كأس العالم «الأولية»، بالإضافة إلى بطولة كأس آسيا 2023 التي ستقام في العاصمة القطرية الدوحة خلال الفترة من 12 يناير (كانون الثاني) المقبل وحتى 10 فبراير (شباط) من عام 2024.

أما الأندية السعودية، فستكون أمام بطولتي الدوري السعودي للمحترفين وكأس الملك، فيما ستشارك فرق الاتحاد والهلال والنصر والوحدة في كأس السوبر السعودي وذلك على صعيد المشاركات المحلية.

وسيشهد الموسم الحالي عمليتي زيادة في عدد فرق الدوري السعودي للمحترفين من 16 إلى 18 فريقاً، فيما ستكون الزيادة في بطولة كأس الملك، التي ستعود إلى دور 32 بعد أن اقتصرت المواسم الماضية على دور الستة عشر.

وفيما يخص البطولات الخارجية، فستكون بطولة كأس الملك سلمان للأندية العربية أولى البطولات الخارجية للفرق السعودية، إذ يُشارك في البطولة كل من الاتحاد والهلال والنصر والشباب، حيث تنطلق مباريات دور المجموعات خلال فترة الصيف.

فيما يشارك كل من الهلال والاتحاد والفيحاء في بطولة دوري أبطال آسيا بشكلها الجديد للموسم المقبل، على أن يخوض النصر مواجهة ملحق تأهيلي للبطولة وفي حال انتصاره سينضم لركب الفرق المشاركة في البطولة الآسيوية.

وستكون أبرز مشاركات الأندية السعودية في البطولات الخارجية، هي مشاركة فريق الاتحاد في بطولة كأس العالم للأندية التي تستضيفها السعودية للمرة الأولى عبر تاريخها، إذ تقام البطولة خلال شهر ديسمبر المقبل.

كاتب محترف عملت في الكثير من المواقع العربيه والعالميه احب الرياضه وكرة القدم والكتابة ، واعمل في موقع اونلي ليبانون

‫0 تعليق

اترك تعليقاً