هل يتكاثر البشر في الفضاء؟

شارك هذه المقالة مع أصدقائك!

هل يتكاثر البشر في الفضاء؟ شكرا لمتابعتكم خبر جديد عن

ماثيو بيري… نجم «فريندز» الذي عانى من الإدمان و«مات وحيداً»

توفي الممثل ماثيو بيري، الذي اشتهر بشخصية «تشاندلر بينغ» في مسلسل «الأصدقاء» (فريندز) الكوميدي الأميركي الشهير في حقبة التسعينات، عن 54 عاماً في منزله بمنطقة لوس أنجليس.

وأفادت صحيفة «لوس أنجليس تايمز» بأنّ مساعد الممثل عُثر عليه ميتاً بسبب الغرق على ما يبدو في منزله داخل حوض استحمام ساخن في منزله.

وتلقّى بيري إسعافات أولية ومحاولات لإنعاش قلبه لكنّها لم تنجح.

ومن المفارقات أن آخر منشور لبيري على تطبيق «إنستغرام»، كان قد شاركه في 23 أكتوبر (تشرين الأول) كان عبارة عن صورة له وهو في حوض السباحة، وقد علق عليها قائلاً: «هل الماء الدافئ الذي يدور حولك يجعلك تشعر بالارتياح؟».

وتأكد نبأ وفاته في بيان على منصة «إكس» للتواصل الاجتماعي، (تويتر سابقاً)، أصدرته شبكة «إن بي سي» التلفزيونية التي أذاعت مسلسل «فريندز» على مدى 10 سنوات. وقالت «إن بي سي»: «نشعر بحزن عميق لوفاة ماثيو بيري المبكرة، لقد أدخل الكثير من البهجة على مئات الملايين حول العالم بفضل أدائه الكوميدي المثالي، وحسه الساخر. وسيظل أثره باقياً عبر الأجيال».

ماثيو بيري مع أبطال مسلسل «فريندز» (د.ب.أ)

وأبدت استوديوهات «وارنر براذزر» التي أنتجت المسلسل الشهير «صدمةً» عقب تلقيها نبأ وفاة بيري. وكتبت في بيان: «لقد كان بيري بمثابة هدية فعلية لنا جميعاً. تعازينا لعائلته وأحبائه وجميع معجبيه».

ووُلد بيري في ماساتشوستس، ونشأ في أوتاوا مع والدته، وهي صحافية كندية عملت ذات مرة مسؤولة صحافية لرئيس الوزراء الأسبق بيير ترودو، وتزوجت من إعلامي كندي بعد طلاقها من والد بيري. وانتقل بيري إلى لوس أنجليس في عمر الخامسة عشرة للعمل بالتمثيل.

وكان بيري قد سجل معركته التي استمرت عقوداً مع إدمان الكحول ومسكنات الألم، في مذكراته التي صدرت العام الماضي، مشيراً إلى أنه خضع لـ65 جلسة إعادة تأهيل ليتخلّص من إدمانه، وأنفق أكثر من 9 ملايين دولار لهذا الغرض.

وخضع الممثل الراحل للكثير من العمليات الجراحية المرتبطة بمشاكل الإدمان، بينها عملية في القولون استمرت 7 ساعات عام 2018، حتى إنه ذهب إلى حد القول: «كان يُفترض أن أكون ميتاً».

ماثيو بيري (أ.ب)

وذكر موقع «تي إم زي» أنه لم يُعثر على أي مخدرات في مكان وفاة الممثل.

وخلال أحدث ظهور له عبر التلفزيون، فاجأ بيري الجمهور باعترافه بأنه كان يعاني قلقاً كبيراً «كل ليلة» خلال فترة تصوير مسلسل «فريندز»، الذي عُرض بين عامي 1994 و2004 على 10 مواسم وشاركه في بطولته جنيفر أنيستون وكورتني كوكس وديفيد شويمر ومات لوبلانك وليزا كودرو.

وبالإضافة إلى «فريندز»، أدى بيري دور البطولة في أفلام مثل «فولز راش إن» و«ذي هول ناين ياردز».

وأحدث خبر وفاة بيري صدمة لجمهوره حول العالم، وغمرت مقاطعه في مسلسل «فريندز» مواقع التواصل الاجتماعي، خصوصاً المقطع الذي كان يقول فيه: «سأموت وحيداً»، حيث أشار المستخدمون إلى أن هذا الأمر حدث بالفعل؛ لأنه مات وحيداً في منزله.

يذكر أن بيري لم يتزوج قط، لكنه ارتبط بعدة شخصيات معروفة، من بينها النجمتان جوليا روبرتس وليزي كابلان.

‫0 تعليق

اترك تعليقاً